كيف تستعد فيسبوك وجوجل وأبل لعالم ما بعد "كورونا"؟

قبل سنة 1 | الأخبار | تكنولوجيا

يبدو أن عالم ما قبل كورونا، لن يكون هو ذاته العالم في الوقت الحالي والمستقبلي، حيث تتطلع عدد من الشركات العالمية الى تغيير بعض قواعد أعمالها، بما يتناسب مع ما فرضته الجائحة من أساليب ومعطيات واستراتيجيات. وعلى رأس تلك الشركات، عمالقة وادي السيليكون وسياتل – فيسبوك ومايكروسوفت وآبل وتويتر – التي كانت أول من طالبت موظفيها بالعمل من المنزل تزامناً مع انتشار فيروس كورونا بالولايات المتحدة. كما تدرس إبقاء الوضع كما هو، بالإضافة إلى توظيف موظفين جدد خارج مراكز المدن الكبيرة، حسب ما ذكر تقرير للفريق التقني بصحيفة ”تايمز اوف انديا“. وأشار التقرير، إلى عمق التحول الكبير المحتمل لاستراتيجية العمل من المنزل، بعد سنوات طاردت فيها شركات مثل أمازون وغوغل المواهب التكنولوجية النادرة بفتح أو توسيع المكاتب في المواقع الحضرية مثل سان فرانسيسكو ونيويورك. وقد يرقى هذا التحول أيضًا إلى تفنيد الفكرة القائلة إن العمل الإبداعي يتطلب إنشاء مقر للشركة مترامي الأطراف يماثل ما هو معمول به في الكليات الجامعية، وتوفير طعام مجاني، وطاولات بينغ بونغ، وخطط المكاتب المفتوحة المصممة لتشجيع تكوين صداقات عبر العمل وغير ذلك. ويؤكد التقرير أنه يمكن لتلك الشركات مغادرة مقراتها العريقة، والتوسع في التوظيف في أماكن جديدة مثل أتلانتا ودالاس ودنفر، حيث يخطط فيسبوك لفتح ”محاور“ لموظفين جدد، معظمهم سيعمل عن بعد. واستشهد التقرير بما قاله الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك مارك زوكربيرج خلال محادثة بموظفين بُثت على الهواء مباشرة يوم الخميس، عبر صفحته بالموقع، قال: ”رغم ذلك، لن يحدث التغيير بسرعة، نريد أن نتأكد من المضي قدمًا بطريقة مدروسة“. وقال زوكربيرج في وقت سابق، إن استطلاعًا للموظفين في فيسبوك وجد أن حوالي 20% من العمال كانوا مهتمين للغاية بالانتقال إلى العمل عن بُعد بدوام كامل بعد رفع القيود المتعلقة بالفيروس. وفي ختام حديثه المتعلق بتلك التطلعات، قال زوكربيرج إن ”“ما يصل إلى نصف العاملين في فيسبوك يمكن أن يعملوا عن بُعد، لكنه حذر أنه ربما يستغرق الأمر عقدًا. ولم تخف فيسبوك، التي تضم ما يقرب من 45 ألف موظف، تطلعاتها بشأن العمل عن بعد بشكل كامل، حتى بعد انتهاء تهديد فيروس كورونا، وذلك في غضون من خمس إلى عشر سنوات. وبما أن فيروس كورونا قلب كثيرا من موازين العمل وحياة المكاتب، فحتى الشركات ذات الموارد الأقل والثقافات الأبطأ تحركاً، من المرجح أن تتبع ذلك. وبالمثل، يبدو أن ”تويتر“ سيسلك طريق فيسبوك نفسها، إن لم يكن أبعد من ذلك، حيث أعلنت الإدارة الأسبوع الماضي أنها ستسمح لبعض موظفيها بالعمل من المنزل على أساس دائم، وفعلت نفس الشيء شركة سكوير، التي يمتلك فيها الرئيس التنفيذي لشركة تويتر، جاك دورسي حصة. لكن يستطرد التقرير موضحاً أنه رغم تلك الميزات التي يوفرها العمل عن بُعد سواء للموظفين أو للشركات، قد توجد تحديات يمكن أن تواجه بعض وظائف فيسبوك، مثل مراجعة محتوى مهم مثل حالات الانتحار وإساءة معاملة الأطفال والمواد الأخرى المؤلمة؛ مبيعات بناء وتطوير وصيانة مراكز البيانات؛ لا يمكن القيام بذلك عن بعد.

       _شاهد اخر الأخبار الساخنة_

 

أسباب إنقطاع الرزق.. هذا الفيديو سوف يغير حياتك ويفتح لك الكثير من أبواب النعيم.. شاهد

 

 

تخلص من ضغط الدم وأمراض القلب والشرايين ..هذة الاطعمة الموجودة في كل منزل تنهي مشكلتك للأبد وتجعلك تعيش مرتاح البال

_________________